تكافل ابدأ توزيع آلاف القسائم الشرائية على محتاجي القطاع

بدأت اللجنة الوطنية الاسلامية للتنمية والتكافل الاجتماعي (تكافل) اليوم بتوزيع القسائم الشرائية على محتاجي قطاع غزة، بمناسبة شهر رمضان المبارك، بتمويلٍ سخي من دولة الإمارات العربية المتحدة.

بلغ عدد القسائم التي سيتم توزيعها (32) ألف قسيمة شرائية، تمكّن حاملها من شراء الاحتياجات الأسرية من أقرب متجر إلى مكان سكنه.
وقال شريف النيرب المتحدث باسم (تكافل): "عملية التوزيع تتم بصورةٍ جيدةٍ وتنظيمٍ عالي المستوى"، موضحاً أن اللجنة سخّرت إمكاناتها وجنّدت طواقمها الفنية والإدارية لإتمام العملية على أكمل وجه، بشكلٍ يضمن عدم تكدس المواطنين أمام المتاجر ويمنع الاكتظاظ.
وبين النيرب أن عملية التوزيع ستستغرق نحو عشرة أيام، في نهايتها ستكون 32 ألف أسرة من قطاع غزة قد تلقت هذه الإعانة في هذا الشهر الفضيل بما يمكنها من الوفاء بالاحتياجات الغذائية في شهر رمضان المعظم.
وشكر النيرب باسم لجنة تكافل وعموم المواطنين المنتفعين من هذه الخدمة دولة الإمارات العربية المتحدة، شيوخاً وحكومةً وشعباً، على جهودها وعطائها الذي لم ينقطع يوماً للشعب الفلسطيني، مستذكراً (زايد الخير) وهو الاسم الذي ما زال يتردد على ألسنة الناس في غزة عندما يستذكرون الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان رحمه الله، مشيراً إلى أن أبناء الشيخ زايد على خطى والدهم يحبون فلسطين ويبذلون جهوداً كبيرة في نصرتها ودعم صمود أهلها في كل مكان.